منتدى بنات وبس

منتدى بنات وبس

منتدى بنآت وبس | خطوآت إبداعية نحو الجنة ® منتدى بنآت وبس.
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابة  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

شاطر | 
 

  لغز الهدية . . .

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
BaNaT WbS
مديرة منتدى بنات وبس ~
مديرة منتدى بنات وبس ~
avatar

عدد مسآهمآتي ~ : 896
نقآططي ~ : 2095
العمر : 18
سٌّمعَتي ~ : 0
مززآججي ~ :
دَولِتے ~ :
جنســــيے ~ : انثى

مُساهمةموضوع: لغز الهدية . . .    الأربعاء يونيو 19, 2013 1:56 am

وهو رايح للمدير قابله احد الزملاء وهو طالع من عند المدير وقال : صبحك بالخير اسمع يامنصور بعد ماتخلص اجتماعك بالمدير تعال عندي بسلمك شي غريب عجيب وصلنا اليوم .
منصور : وشهو ذالشي ؟ .
زميله : يارجال روح للمدير وبعدين تعال نتقهوى ونسولف واعلمك وشهو ذالشي

منصور : اجل خلاص ماعليك امر يا حسن قول لمصطفى يجيب قهوتي عندك

بعد دقايق طلع منصور من المدير وراح لمكتب حسن وجلس ومد له كوب قهوته وقال : هاه هزئك المدير صح خخخخ
منصور : لا يخسي يهزئني انا ماسويت شي غلط بس قام يحذرني وينبهني من المعجبات وكذا وانه جايتني هدايا ويقولي لاتقبلها ومن هالكلام وانا مابعد شفت هدايا ولاشي يارجال لي 8 سنين اكتب مايجيني الا رسايل بس

حسن : لا اصبر بوريك الشي الي قلت لك عنه .
قام حسن من مكتبه وجاب من ورا الادراج علبه مغلفه بغلاف جميل عليها كرت وسلمها لمنصور
اخذها منصور وعيونه طايره فيها ويشم ريحتها ويقول : ياسلاااااام ريحتها ترد الروح
فتح الكرت وكان مكتوب فيه :
( للكاتب الرائع منصور اتمنى تقبل هديتي وتتقبل ماتحتويها – قبلاتي الحاره – وطبعت شفاه بلون الروج الأحمر على الكرت )
ضحك منصور وقال : اهااا اشوف المدير معصب علي ويقول مايجوز وعيب ونحن فوق هذه التصرفات اثره شايف البوسه

فتح العلبه ولقى فيها دفتر صغير وكأنه دفتر ملاحظات ومعاه جهاز تسجيل للصوت صغير استغرب منصور
وقال له حسن : وشفيك ليش مستغرب كذا ؟
منصور : مادري ياحسن بس الغرضين الموجوده في العلبه ماهي جديده يعني كأنها مستعمله او تخص شخص ما !
حسن: طيب افتح الدفتر وشغل الجهاز وشوف من الشخص ال ما هذا
منصور : لا لا بعدين الحين بروح لمكتبي عندي اشغال بخلصها وبعدين بعلمك وش فيها

راح منصور لمكتبه صك عليه الباب حاول يفتح جهاز التسجيل الصوتي ماعرف له او هو كان فاضي جرب كل الازرار وماشتغل شي
فتح الدفتر وكانت اول صفحه مكتوب فيها ..
( هذه اول صفحه فتحتها وبتنفتح عليك منها ابواب جهنم ) !
ضحك منصور وهو يتمصخر و يقول : الله الله
فتح الصفحه الثانيه وكان فيها :
( ملاحظه يامنصور لا تحاول تستخف فيني او تحسب اني امزح خذني على محمل الجد علشان ماتندم )

الصفحه الثالثه : مطلوب منك بعد ماتسمع كل الي بجهاز التسجيل تكتب لي بنهاية مقالك ملاحظه اسمها ( همسه للهدايا وتكتب لي رايك بالي سمعته بالتسجيل )
راح انتظر يوم يعني مهله 24 ساعه اذا ماشفت ملاحظتك مكتوبه في المقال الي بكرى راح تندم صدقني
لأني بثبت الكاميرا بغرفتي واصور كل تفاصيل انتحاري وبذكر في الفديو اقوال وحقائق توديك بستين داهيه ومافيه دليل ادمغ من الصوت والصوره -
وياليت ماتعتبر هذا كله اسويه لأني معجبه فيك او احبك لا . هو فقط شيء صغير من اشياء اكبر فياليت تتعقل وتفكر وماطلبت شيء كايد ترا

سكر منصور الدفتر وهو مصدوم ونادى على مصطفى بصوت عالي وبعصبيه وسأله : من اول واحد استلم هاذي العلبه ومن الي جابها لمبنى الصحيفه ؟
مصطفى : ماعرفشي يافندم بس عايزني أسأل حسأل
منصور : لا خلاص انا بسأل حسن واشوف

رفع السماعه وطلب حسن وسأله عن الهديه من جابها له ؟
حسن : والله يامنصور انا جاني احمد وقال سلم هاذي لصديقك منصور
وبعد عده مكالمات وعدة أسئله توصل منصور للي استلم الهديه وهو ابو منير الحارس
جاه منصور وسأله عن الهديه من جابها للصحيفه
وقال له : يا استاذ منصور بحكم اني اول واحد اجي للمبنى وبدري كنت توني افتح البوابه بدخل الا صوت بنت من وراي تسلم علي شلونك ياعم ورديت عليها السلام وكانت بيدها الهديه اعطتني اياها واعطتني 1000 ريال وقالت الفلوس لك بس ارجوك توصل الهديه للكاتب منصور
منصور : وش قالت لك بالضبط ،
الحارس :والله يا استاذ ماقالت كلام كثير بس قالت حلفتك هذه الهديه ماتسلمها الا لمنصور شخصيا واعطتني الفلوس وراحت ،
منصور :طيب ولما هي محلفتك ماحد يستلمها غيري ليش لقيتها عند حسن والمدير مطلع عليها بعد ؟
الحارس : يا استاذ والله غصب عني لأني اخذتها من البنت وحطيتها على الكرسي قريب مني انتظرك تجي واول ما تدخل اعطيك بس شافها الاستاذ احمد وقال وش ذي وقلت انها تخصك وسألني عنها وبيشوفها حاولت امنعه ياخذها بس قال ماعليك انا بعطيها حسن هو اقرب واحد لمنصور واحرص على أي شي يخصه مني ومنك وغير كذا ان خليتها جنبك الداخل والخارج بيسألك عنها وخذاها مني
منصور : طيب اصبر انا بروح اجيب العلبه واوريك اذا هي نفسها كامله او فيه شي ناقص منها
صعد منصور بسرعه وجاب الهديه بعد مارجعها بشكلها اول ماستلمها ووراها للحارس وقال له : هاه هذا شكلها اول ماستلمتها ؟
الحارس : ايوه بالضبط هذا شكلها لما جابتها البنت وعطتني اياها
سرح منصور بتفكيره شوي
وقاطعه الحارس : ، فيه شي يا استاذ ؟ انت حاس انها ناقصه او مفتوحه قبل تاخذها ؟
منصور : لالا يابو منير بس عطني اوصاف البنت
الحارس :والله يا استاذ ايش اوصف بالضبط البنت متغطيه من فوق لتحت ماشفت منها الا الفلوس وصوتها بس
منصور : طيب ماشفت من جايه معه كان معها احد ولا لا ؟

الحارس : والله انا مادققت لأني كان همي بالألف ريال كنت مصدوم وفرحان فيها وواضح انها بنت عز الي تبقششني بـ الف ريال بس هي اعتقد راحت خلف المبنى ويبدو ان السياره الي جابتها تنتظرها هناك لأن هي ماشفتها الا وهي تكلمني ماسمعت صوت سياره وقفت قدام المبنى ولا حتى صوت الباب بعد مانزلت من السياره مثلا اعتقد يا استاذ انها جايه من خلف المبنى

منصور اخذ هديته وصعد لمكتبه وجلس يفكر وش يسوي هل يطنشها او الخوف انه يطنشها وتنفذ تهديدها ؟

ركن الهديه على جنب وكمل باقي يومه في الدوام وبعد ماخلص رجع للبيت استقبلته زوجته وعيونها طايره بالهديه وتتبسم
قال لها منصور : لاتتبوسمين مهيب لك الهديه لي
سارة : لك ؟ اشوف اشوف عطني
منصور : لا هاذي هديه غير اعتياديه بس عشان ماردها بخاطرك شوفي الكرت بس زغرطي ياساره زوجك قامت تجيه كروت عليها بوسات
ساره : وتضحك بعد ؟ هات اشوف وش قصة الهديه ،
منصور اصبري لاتلمسين شي انا بعلمك بسالفة الهديه وانا ابي منك المساعده جد والله مدري وش اسوي وابي شورك

حكى منصور لزوجته القصه كلها وكانت ردة فعلها مبنيه على عقلانيتها وبعيده كل البعد عن غيرة الحريم

سارة : والله يامنصور الموقف غريب انا من كلامها حسيت انها جاده يمكن تختلق قصص عنك وتشوه سمعتك ماعرف بالضبط وش بتهددك فيه
بس الحذر واجب وانا اقول اكتب لها ملاحظه بمقالك بكرى وشوف وش الخطوه الي وراها خاصه ان البنت ماقالت انها بتسوي هالشي عن حب او اعجاب يمكن براسها شي او تبي توصل لك شي بس انا مادري بالجريده بيسمحون لك تكتب لها ملاحظه بدون ما يعترضون ؟

منصور : والله اني طول اليوم محتار بالموضوع اخاف يطلع مقلب او جد مدري وبالنسبه للاداره انها بتعترض لا من هالناحيه تطمني الاداره من بعد هالسنين وبعد هالنجاح معاهم واثقين فيني وتاركين لي الحريه مطلقه وانا اذا تذكرين وش كثر كتبت عن بعض المواقف الي تصير معي من اتصال او ايميلات وكنت اكتبها بطريقه رمزيه وحتى تعليقات زوار موقع الجريده مرات يطلبون مني توضيح لبعض السوالف يعني الوضع عادي
بس المشكله الحين انا ماعرفت وش محتوى جهاز التسجيل حاولت اسمع الي فيه بس ماشتغل وشلون بكتب لها ملاحظه بكرى عن شي انا ماسمعته ولا ادري وش فيه

سارة عطني الجهاز اجرب واشوف يمكن اقدر اشغله ، حاولت ساره فيه وهو يعتبر جهاز متطور شوي وحجمه صغير وبعد محاولات اشتغل وكان بالجهاز شاشه صغيره ومكتوب فيه الوقت وهو 6 ساعات انصت منصور وساره للصوت بنتظار احد يتكلم او شي بس ماكان فيه الا صوت ششششششش صوت هواء فارغ
قامت ساره ومنصور استلم الجهاز وكان مستمع جيد وكل مابغت تكلمه ساره أشر لها بيده انها تسكت ولاكلمه عصبت عليه واخذ الدفتر الصغير الي جاء بالهديه وفتح لها الصفحه الي كاتبه فيها (مطلوب منك بعد ماتسمع كل الي بجهاز التسجيل )

وشافتها ساره وقامت وهي متضايقه وتركت له المكان وبعد ما انقضى الوقت وماباقي الا اخر 5 دقائق من التسجيل وكان منصور في حاله مزريه من الصمت القاتل ومن ضياع الوقت عليه بدون مايرتاح او ينام ومقفل جواله وشوي ويطلع صوت بنت بعد هذه المده الطويله من اللاشيء
وتقول: ( آسفه خليتك تنتظر كل هالوقت ومع ضحكه خجوله انتهى التسجيل )
ومع انتهاء التسجيل صرخ منصور من قمة راسه : لااااااااااااااااااااااا وصفق الجهاز بالجدار لين تكسر
طلعت ساره على صوت صرخته : بسم الله خير وشفيك ؟
منصور :مافيني خليني بهمي والله ودي اكسر كل شي قدامي اعوذ بالله من بليس
روحي عطيني شي اكله واشربه بسرعه حاس بضيقه قسم ، راح وقتي عالفاضي الله ياخذها وياخذ هديتها معها بعد الوقت هذا كله مارتحت ولا كتبت مقالي منتظرها تخلص تسجيلها وانزل الملاحظه لها بالمقال واخرتها تقول اسفه خليتك تنتظر يعني مسويه صادوه على غفله ولا وش تبي ذي

سارة : خلاص هد اعصابك شوي واجيب لك الأكل انا مادري منين طلعت لنا السامجه ام هديه ذي
هدي حبيبي لين احضر لك الاكل

بعد ما أكل وارتاح وهدأ جلس يفكر شوي وهو يشوف التلفزيون و ضحك بينه وبين نفسه وهو يقول المهبوله هاذي الا اعرف وش قصتها ، كتب مقاله بوقت متأخر عن المعتاد وأرسله بالفاكس للجريده وكتب لها ملاحظه بآخر المقال
( همسه للهدايا - كسرت الجهاز مبسوطه ! / المطلوب ؟ )

من الصباح منصور قايم يتجهز بيروح للجريده لقى ساره جالسه وفاتحه اللاب توب ومجهزه الفطور
منصور : ماشاء الله مصحصحه بدري بالعاده اروح للدوام وانتي نايمه وش الجديد ؟ ،
سارة : ابد لاجديد ولاشي انا صراحه مانمت افكر بلغز الهديه وفتحت موقع الجريده وجالسه اتابع الردود على مقالك يمكن تجي هي من بينهم وتقولك شي
منصور : ههههههههههههههه والله يا انتي متحمسه بزياده انا اتوقع انها مراهقه وتبي تتسلى وبيني وبينك انا محتاج شي جديد يسليني ويطلعني من حالة الجمود الي انا فيها وبلعب معها للنهايه واشوف وش اخرتها معها

سارة : منصور انتبه لكلامك لاتنسى انها انثى يعني انا للحين ماسكه نفسي لأن حتى انا ابي اعرف وش وراها فلا تستفزني بكلامك وكأني صايبتك بالملل ترا حتى انا بـ,,,
منصور يقاطعها : خلاص خلاص لاتجين كلك انا اصلا كنت امزح وابيك تغارين بس ممكن ياجميلتي وحلوتي افطر بهدوء وبدون نكد ؟
سارة : ايه ممكن
منصور : شكرا

فطر منصور وطلع من البيت وتوجه للجريدة
ودخل منصور مكتبه ويلقى حسن ينتظره فيه ،
منصور : ماشاء الله وش عندهم الناس اليوم قايمين بدري اهلين وش تسوي بمكتبي ؟
حسن : قبل اقولك وش اسوي من غيري قايم بدري وبعدين من متى انا ماقوم بدري الجديد اليوم بس اني منتظرك بمكتبك بالعاده اسحب عليك لين الظهر
منصور : وليه اليوم ماسحبت على لين الظهر وش عندك اكيد جايب لي هديه ثانيه
حسن : لا ياخي شكلك طمعت بس جاي بعرف وش صار معك وليش كسرت الجهاز هههههههههههههههه طبعا واضح اني قاري مقالك اليوم وانا بالعاده اسحب عليك وما اقراه

منصور : يارجال لو مايجي من الهديه الا انك قريت مقالي فأنا شاكر لها جدا جدا

حسن : خل عنك بس وعطني سالفة الجهاز الي كسرته ؟

منصور : يارجال انا يوم الله رزقني بهديه وقلت بس واخيرا الناس بتعطيني وجه وترسل لي ماخف وزنه وغلى ثمنه هههههههههه رزقني بوحده مهبوله او مجرمه
مرسله لي دفتر ملاحظات فيه مايقارب 100 صفحه وكاتبه بس بأول ثلاث صفحات والباقي فاضي وتشوفني زي الاهبل افتح الصفحات صفحه صفحه عشان لايفوتني شي وبعد مرسله جهاز تسجيل مدته 6 ساعات ومافيه أي حرف الا اخر 5 دقايق كلمتين وضحكه وانتهى التسجيل وانا زي الحمار اسمع الست ساعات كلها صوت الهوا

حسن : ههههههههههههههههههههههههههههههه من جدك ؟

منصور : أي والله من جد والله ياحسن اني امس عشت تحت ضغط نفسي وجسدي وعصبي
مااكلت ولا نمت ولا شفت الاخبار ولاشي تعبت وكله منها ومن هديتها وابي اعرف وش هدفها من هذا كله

حسن : والله حتى انا يامنصور هذا وانا مالي شغل بالموضوع ودي اعرف وش قصتها تشوفني كل شوي ادق على ابو منير واقول له هاه جاتك هديه ولا ظرف ولا أي شي
وكل شوي احدث الردود عالمقال يمكن تكون ردت ياخي حسيت ان حنا ماصدقنا على الله نلقى شي فيه اثاره وتشويق هههههههههههههه

منصور : يارجاال نصبر ونشوف مع ان المفروض اكون حذر بس مدري ليه حاس بحماس ومتعه انك تنتظر شي يصير لك او شي يجيك ياخي فله

حسن : ههههههههه اقولك بس انتبه مافيه مانع من الفله بس لاتنسى انك منصور الكاتب الكبير والمشهور يعني حاول تتحذر لايكون احد يحفر لك وناوي لك على نيه

من كلام حسن هذا تعكر مزاج منصور وتسرب لنفسه شي من الخوف والقلق

حسن : يالله انا بروح لمكتبي واي شي جديد علمني

منصور : طيب

فتح الباب بيطلع من المكتب ولا ابو منير في وجهه وشايل بيده علبه مغلفه بنفس الغلاف وعليها نفس الكرت بس حجم العلبه اصغر شوي

حسن : يامرحبا بالحامل والمحمووول ارررحب يا ابو منييير

منصور يضحك على ردة فعل حسن ابو منير يدخل ويسلمه الهديه
منصور : من متى الهديه عندك؟
ابو منير : لسه واصلتني وجبتها لك على طوول ،
منصور :شفت الي جابتها ؟
ابو منير : لا هالمره جابها ولد صغير وشكله شحاذ قال لي انتا الحارس حق الجريده قلت له ايوه سلمها لي وقال وصل الامانه لمنصور وراح تابعته بشوف اذا جاي مع احد بس راح عبر الشارع مشي لين اختفى من بين المباني
منصور : طيب يعطيك العافيه يابومنير اسف تعبتك معاي روح لشغلك

حسن : افتح افتح بسرعه ،
منصور يضحك ويقول له : حسن ماتشوف انك قاط وجهك

حسن : يارجال افتح بس

منصور : والله انا خايف افتح والقاها مرسله لي حبل وتقول لي اشنق نفسك خمس دقايق وعلمني وش تحس فيه

فتح منصور الهديه ولقى ..

لقى كاميره فديو صغيره .. منصور : ملاحظ ياحسن انها ترسل لي اشياء مستعمله ؟ لذدرجه انا طايح من عينها ماتهديني شي جديد
حسن : ومن متى انت كفو شي جديد ههههههه شغل الكاميرا خلنا نشوف وش مرسله لك يمكن البنت بتراضيك بعد مارفعت ضغطك امس وانت تسمع 6 ساعات تسجيل فاضي وقالت ترسل لك فديو وهي ترقص وتغني قلب قلب

منصور : ههههههههه تهقى ؟

حسن : ايه ايه اهقى انت بس شغله

شغل منصور الكاميرا وتوه يبتدي الفديو يشتغل دخل عليهم المدير !

المدير : ماشاء الله انا وش قلت لك يامنصور ؟

منصور : يامرحبا يابو عيسى
طفى الكاميرا وحطها على جنب وهو يقول : للمدير ماعليه يابوعيسى والله كلامك على عيني وراسي بس انا مالي ذنب انها توصلها للجريده وبعدين الموضوع شوي ملخبط

المدير : بس يامنصور انت تدري ان هذا بيضر بسمعتك وسمعة الجريده وش دراك من الي يدز لك الهدايا يمكن يبي يشتريك وتكون انت صوته وتصبح من الاقلام المأجوره انت يامنصور من الاشخاص المميزين ومانبي تشوبك شائبه

منصور : لاتخاف يابو عيسى انا عند حسن ظنك دايم ولاحد يقدر يشتريني تطمن وخلني احل الموضوع بمعرفتي وتحملني بس كم يوم لين اعرف بعض الامور

جلس منصور وبوعيسى بعد ماتركهم حسن سولفو شوي بدون ما يكشف تفاصيل الهدايا للمدير بعد ماتطمن المدير ان منصور يقدر يتعامل مع أي موقف راح لمكتبه وجلس منصور بروحه وبسرعه مسك الكاميرا وشغل الفديو

وكان التصوير على غرفه كأنها صاله داخليه صغيره فيها اثاث فخم والتلفزيون يشتغل بس الغرفه مافيها احد فاضيه و الكاميرا الي تصور واضح ان احد مخبيها بزاويه بالغرفه بحيث انها تكشف كل زوايا الغرفه وتصورها بدون ماحد يحس بوجودها انها تسجل وكأنها كاميرة مراقبه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://b-wbs.top-me.com
 
لغز الهدية . . .
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى بنات وبس  :: 。・゜・( آلفئه التعليميه)・゜・。 :: قـسم القصص والروآآيـــ آ ت والأساطير |•-
انتقل الى: